بدء فعاليات المؤتمر الجغرافي الرابع لتقنية المعلومات المكانية. 1 أبريل 2018

افتتح اليوم الاحد الموافق 1 أبريل 2018 المؤتمر الجغرافي الرابع لسنة 2018 لتقنية المعلومات المكانية تحت شعار (دور تقنية المعلومات المكانية في تحقيق التنمية وطموحات المستقبل)، هذا المؤتمر الذي نظمه  قسم الجغرافيا ونظم المعلومات الجغرافية بكلية الآداب جامعة طرابلس ، بمشاركة مصلحة المساحة ومصلحة الاستشعار عن بعد وعلوم الفضاء ومركز المعلومات والتوثيق السياحي، وعدد من المؤسسات المهتمة بالموضوع، ويهدف المؤتمر لمساعدة اصحاب القرار في التخطيط والتنمية والاطلاع علي أحدث التقنيات المستخدمة في هذا المجال .
وحضر الافتتاح السيد رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور نبيل النطاح، والسيد عميد كلية الآداب الاستاذ الدكتور مختار العماري عبد القادر ، والسيد رئيس جامعة المرقب الاستاذ الدكتور شكري الدبار،  وشارك في الافتتاح كل من : السيد رئيس اركان الدفاع الجوي بالجيش الليبي عبد الباسط عبدالسلام، والسيد وكيل الجامعة للعلوم الإنسانية الدكتور إبراهيم الفايد والسيد وكيل الجامعة للشؤون الطلابية أيمن محمد الترهوني ، والسيد رئيس اتحاد طلبة ليبيا محمد القبلاوي، وعدد من عمداء ووكلاء الكليات بجامعة طرابلس والجامعات الليبية المشاركة ببحوث  ومشاركات علمية وبحثية بالمؤتمر، كما حضر المؤتمر بشكل مكثف أعضاء هيئات  التدريس بكلية الآداب بجامعة طرابلس  وعدد من الطلبة والمهتمين، هذا ويستمر المؤتمر علي مدي ثلاثة أيام
من 1الي 3 ابريل 2018.

 

البيان الختامي للمؤتمر الجغرافي الرابع لتقنية البيانات المكانية
ا لمنعقد بجامعة طرابلس 1-3 ابريل 2018

برعاية جامعة طرابلس عقد المؤتمر الجغرافي الرابع لاستخدام تقنية المعلومات المكانية الذي نظمه قسم الجغرافيا ونظم المعلومات الجغرافية تحت شعار دور تقنية المعلومات المكانية في تحقيق التنمية وطموحات المستقبل، وذلك خلال الفترة من 1- 3 ابريل 2018. والذي جاء تأكيدا للدور المناط بالاقسام العلمية بالجامعات الليبية في تشجيع البحث العلمي وتقديم المشورة لمؤسسات الدولة.
شارك في هذا المؤتمر أساتذة وباحثون من مختلف المؤسسات الجامعية والبحثية المعنية باستخدام تقنية المعلومات المكانية داخل ليبيا وخارجها، بلغت اوراقهم البحثية عدد 30 ورقة وزعت على ستة جلسات علمية لمدة ثلاثة أيام متواصلة، ركزت على استخدام تقنية المعلومات المكانية في المجالات المختلفة، ودورها في التوزيع المكاني للخدمات وآلية اتخاذ القرار المناسب بما يساهم في معالجة المشكلات الاقتصادية والبيئية والاجتماعية التي تواجه البلاد.
وقد صاحب هذا المؤتمر معرضا محليا لعدد عشر مؤسسات ليبية قامت بعرض خططها التنموية وبرامجها ومشاريعها ذات العلاقة بتقنيات الاستشعار عن بعد ونظم المعلومات الجغرافية.
ومن خلال المداخلات والمناقشات وما أفرزته الاوراق البحثية صيغت التوصيات التالية:
1. العمل على مواصلة عقد المؤتمرات والندوات العلمية التي تتناول تقنية المعلومات المكانية وسبل تطوير استخدامها وتبادل الافكار والخبرات والتجارب في هذا المجال.
2. العمل على إدماج تقنيات المعلومات المكانية في الخطط التعليمية للأقسام المعنية بالدراسات الجغرافية بالجامعات الليبية وتزويدها بالتجهيزات المعملية والبيانات الرقمية اللازمة لإعداد مخرجات قادرة على تنفيذ البرامج التنموية بالبلاد.
3. دعوة الجامعات الليبية لاعتبار الجغرافيا ضمن تخصصات العلوم التطبيقية ومنح خريجيها درجة البكالوريوس اسوة بباقي الجامعات العربية والدولية.
4. التنسيق مع الجهات ذات العلاقة للاستفادة من النتائج والتوصيات التي توصلت اليها البحوث التي ألقيت في هذا المؤتمر.
5. دعوة المؤسسات العامة والخاصة في ليبيا لإنشاء قاعدة بيانات مكانية مركزية تمثل النواة لجميع مشاريع الدولة وتهدف إلى تكامل البيانات المكانية لكافة الجهات ذات العلاقة للاستفادة منها في اعداد خطط تنموية ناجحة واتخاذ قرارات تحقق طموحات المستقبل.
6. تأسيس شبكه للتواصل (تسمى شبكة المعلومات المكانية) تظم المشاركين في المؤتمر من باحثين وممارسين، للتواصل المستقبلي وتبادل الأراء والأفكار وإجراء الدراسات والبحوث ذات العلاقة بالمعلومات المكانية.
7. التواصل مع المؤسسات العامة والخاصة للاستفادة من البحوث العلمية التي ينجزها طلاب الدراسات العليا في أقسام الجغرافيا ونظم المعلومات الجغرافية بالجامعات الليبية، مع تشجيع الطلاب عللى دراسة الموضوعات التي تلامس مشاكل المجتمع الاقتصادية والاجتماعية والبيئية.
8. تشجيع وتفعيل الشراكة بين أقسام الجغرافيا ونظم المعلومات الجغرافية والقطاعات والبلديات بهدف اجراء الدراسات المكانية في المجالات المختلفة، وتوظيف التقنيات الجغرافية الحديثة للمساهمة في معالجة مشكلات المجتمع البيئية والتخطيطية والخدمية والسكانية.
وبهذه المناسبة نتوجه بالشكر والعرفان لقسم الجغرافيا ونظم المعلومات الجغرافية بكلية الاداب جامعة طرابلس لما بذلوه من جهد لإنجاح اعمال هذا المؤتمر العلمي.
وفي الختام يتوجه المشاركون لجامعة طرابلس بالشكر والتقدير لاستضافة هذا المؤتمر متمنين لها مزيدا من التقدم في مجال تطوير العملية التعليمية والبحثية.

المشاركون في المؤتمر الجغرافي الرابع
لتقنية المعلومات الجغرافية
صدر في طرابلس 03/04/2018