قسم علوم المحاصيل

المزيد ...

حول قسم علوم المحاصيل

يعتبر قسم المحاصيل احد شعب قسم الانتاج النباتي عند انشاء كلية الزراعة سنة 1966م، وفي سنة 1978م، اصبح قسم المحاصيل مستقلا، ومن أهم أهداف القسم هي المشاركة الفعالة في الدراسات والاستشارات في مجالات التنمية الزراعية وايجاد الحلول المناسبة للمشاكل المتعلقة بإنتاجية المحاصيل الزراعية، كما يقوم القسم بإجراء البحوث والدراسات التي من شانها تحديد افضل المعاملات الزراعية واستنباط الاصناف المحسنة والرفع من كفاءة انتاج المحاصيل الزراعية.

حقائق حول قسم علوم المحاصيل

نفتخر بما نقدمه للمجتمع والعالم

20

المنشورات العلمية

14

هيئة التدريس

46

الطلبة

0

الخريجون

البرامج الدراسية

بكالوريوس علوم زراعية
تخصص علوم المحاصيل

يوفر وصف البرناامج الأكاديمي هذا ايجازا لأهم خصاائص البرنامج ومخرجات التعلم المتوقع من الطالب تحقيقها مبرهنا عما اذا كان قاد حقق الاستفادة القصوى من الفرص المتاحة....

التفاصيل
ماجستير علوم زراعية
تخصص علوم المحاصيل

يوفر وصف البرنامج الأكاديمي هذا ايجازا لأهم خصائص البرنامج ومخرجات التعلم المتوقع من الطالب تحقيقها مبرهنا عما اذا كان قاد حقق الاستفادة القصوى من الفرص المتاحة. ويصحبه...

التفاصيل

من يعمل بـقسم علوم المحاصيل

يوجد بـقسم علوم المحاصيل أكثر من 14 عضو هيئة تدريس

staff photo

أ. محمد علي أحمد ناصف

محمد هو احد اعضاء هيئة التدريس بقسم المحاصيل بكلية الزراعة طرابلس. يعمل السيد محمد بجامعة طرابلس كـأستاذ مشارك منذ 2008-07-30 وله العديد من المنشورات العلمية في مجال تخصصه

منشورات مختارة

بعض المنشورات التي تم نشرها في قسم علوم المحاصيل

تأثير الطحين ومستخلصات أوراق الكافور الأبيض في نمو أنواع نباتية مختلفة

أجريت دراسة معملية بمعامل قسم المحاصيل، كلية الزراعة - جامعة الفاتح، خلال الفترة 2007/2008ف لمعرفة تأثير طحين ومستخلصات أوراق نبات الكافور الأبيض (Eucalyptus camaldulensis) في إنبات ونمو بذور و بادرات القمح والبازلاء والذرة وضرس العجوز والبرومس والفجل البري. استخلصت مكونات الأوراق الغضة باستعمال الرجاج وجهاز السوكسلت في وسط مائي، كما أجريت تجزئة مكونات المستخلص المائي بفصلها بعد تغيير درجة (pH) الوسط بمحلول بيكربونات الصوديوم وحمض الهيدروكلوريك، واستعمل المذيب إثير ثنائي الإيثايل، وفصلت المركبات الفينولية باستخدام كروماتوغرافي الطبقة الرقيقة (TLC). ورشحت مكونات الأوراق الغضة على فترات زمنية لكل أسبوع. استخدم في جميع التجارب التصميم العشوائي الكامل CRD بخمسة مكررات كما أجرى تحليل التباين لجميع البيانات حسب نوع التجربة، وأتبع اختبار دنكن لفصل المتوسطات عند الاحتمال 5%. بينت أغلب النتائج انخفاضاً معنوياً في نسبة إنبات ونمو بذور جميع الأنواع تحت الدراسة عندما زرعت في تربة مخلوطة بتركيزات مختلفة من الطحين الأخضر لأوراق الكافور الأبيض أو مستخلصاته المائية. كما سجل أن المستخلصات العضوية والمائية خفضت معنوياً نسبة إنبات بذور القمح وطول بادراته؛ حيث أن المستخلصين: عضوي1, عضوي3 ثبطا نسبة الإنبات بنسبة 93.34, 76.7% على التوالي مقارنة بالشاهد، في حين أن المستخلصات مائي1، مائي2 وعضوي2 ثبطت نسبة الإنبات 100%. وأمكن فصل مكونات كل مستخلص على حدة حسب قابليتها للذوبان. بناءً على النتائج المتحصل عليها تحت ظروف هذه الدراسة تبين أن الكافور الأبيض مثبط لنمو النباتات المرافقة له. Abstract This study was conducted at the laboratories of the Crop Sciences Department, College of Agriculture, Al-Fateh University during the years 2007 and 2008. The objective of the study was to investigate the effects of ground leaves, and leaf extract of river red gum Eucalyptus camaldulensis Dehnh. On seed germination, and seedling growth of bread wheat (Triticum aestivum L.), pea (Pisum sativum L.), corn (Zea mays L.), prickly dock (Emex spinosa L.), stiff brome ( Bromus rigidus L.), and wild turnip (Aslooz) (Brassica tounefortii L.).The constituents of fresh tender eucalyptus leaves were extracted in a water medium using a shaker and a Soxhlet apparatus. The components of the water extract were partitioned using diethyl ether as a solvent after adjusting the pH to neutrality using sodium bicarbonate solution or HCl. Phenolic compounds were separated by thin layer chromatography (TLC). The leaf extract was then filtered at weekly intervals. The experimental design applied in all experiments was a completely randomized design (CRD) with 5 replications. All data were subjected to analysis of variance and means were separated using Duncan’s test at 5%.The results showed a significant decrease in the germination rate, and growth of seedlings of all plants under study when their seeds were planted in a soil to which different concentrations of ground fresh leaves or leaf aqueous extract were added. It was also noted that different extracts significantly reduced the rate of seed germination and length of wheat seedlings. The extracts: organic1, organic3, inhibited germination of wheat seeds by 93.34 and 76.7%, respectively, as compared with control treatment. Meanwhile, water extracts Aq1, Aq2, and the organic extract3 inhibited germination by 100%. The constituents of each extract were separated according to their solubility. Based on this study, the results showed that river red gum Eucalyptus camaldulensis was inhibitory to germination and growth of associated plants. Additional Index Words: Allelopathy, Eucalyptus camaldulensis, wheat, germination, growth.
أسامة ميلود عبدالله سليك (2009)
Publisher's website

تأثير مستخلص أوراق نبات اللانتانا Lantana على الإنقسام غير الأختزالي فى القمم النامية للجذور وإنبات ونمو نبات الشعير Hordeum vulgare L

اجريت هذه الدراسة بمعمل الوراثة بقسم المحاصيل - كلية الزراعة - جامعة طرابلس – ليبيا – خلال موسم 2014/2015 بهدف دراسة تأثير المستخلصات المائية الباردة والساخنة لأوراق نبات اللانتانا الغضة والجافة على إنبات حبوب ونمو بادرات الشعير ذو الستة صفوف (Hordeum vulgare L.) صنف برجوج والانقسام غير الاختزالي في القمم النامية للجذور. حيث عوملت حبوب نبات الشعير بتركيزات مختلفة من المستخلصات المائية الباردة والساخنة (25، 50، 75،100 %) بالأضافة إلى استخدام الماء المقطر لمعاملة الشاهد ( المقارنة). أوضحت النتائج ان المستخلصات المائية الباردة والساخنة من اوراق نبات اللانتانا Lantana قد سببت انخفاضا في نسبة الإنبات حيث انخفضت نسبة الإنبات الي 60% عند التركيز 100% في المعاملة بالمستخلص البارد و42% في كل من التركيزين 75 و100% في المعاملة بالمستخلص الساخن مقارنة بمعاملة الشاهد 85%. كما لوحظ ان المعاملة بالمستخلصين قد سببت انخفاضاً معنوياً في طول الجذير والريشة مقارنة بمعاملة الشاهد. وقد ازداد هذا الانخفاض بزيادة التركيز. اما وزن البادرات فقد إنخفض معنوياً في المعاملة بالمستخلص المائي الساخن حيث وصل الي 0.075 جم عند التركيز 100% مقارنة بالشاهد 0.169 جم. بينما لم يسجل اي تأثير معنوي للمستخلص المائي البارد على صفة وزن البادرة. كما بينت نتائج الفحص السيتولوجي لخلايا القمم النامية لجذور البادرات المعاملة بالتركيزات المختلفة من المستخلصات المائية الباردة والساخنة لأوراق نبات اللانتانا Lantana عدم وجود فروق معنوية في صفة مؤشر الانقسام غير الاختزالي. بينما أحدثت تركيزات المستخلص المائي البارد والساخن المختلفة مدى واسع من الانحرافات الصبغية في القمم النامية لجدور نبات الشعير، ازدادت نسبتها بزيادة التركيز حيث سجلت أعلى نسبة لها عند التركيز 100% (55.25%، 43.36%) في المعاملة بالمستخلص المائي البارد والساخن على التوالي. وقد اشتملت هذه الانحرافات على اللزوجة العالية للصبغيات، تعدد الاقطاب وتبعثر الصبغيات، الجسور الصبغية واستوائي شبيه بالاستوائي الكوليشسيني.
راضية عمر محمد سالم, غادة شرف الدين المريض(4-2017)
Publisher's website

تقييم الصفات الظاهرية والإنتاجية لبعض الأصول الوراثية المحلية للقمح الطري ( Triticum aestivum L))

نفذت تجربة حقلية في محطة أبحاث كلية الزراعة بجامعة طرابلس خلال الموسمين الزراعيين 2015/2016 و2016/2017. بهدف تقييم أداء عشرة طرز وراثية من القمح الطري، تم الحصول عليها من المصرف الوطني للمصادر الوراثية النباتية، طرابلس، ليبيا. وفقا لبعض الصفات الظاهرية والإنتاجية. تم تصميم التجربة وفقا لتصميم القطاعات الكاملة العشوائية (RCBD) وبثلاثة مكررات. أظهرت النتائج وجود فروق معنوية في معظم الصفات المدروسة، مما أدى إلى وجود قدر كبير من التباين بين الطرز الوراثية للقمح لكل صفة. حيث لوحظ تفوق الصنف المختار معنويا في معظم الصفات المدروسة تحت ظروف التجربة، وتميز الصنف مكاوي بارتفاع النبات وطول السلامية الأخيرة (80.34، 37.43 سم) علي التوالي، بينما تفوق الصنف بحوث 208 في صفتي طول السفا (7.67) ودليل الحصاد (35.71%). في حين تميز الصنف سيدي المصري بتفوقه بالإنتاج الحيوي وحاصل الحبوب (جم/م2) علي كافة الأصناف الأخرى وبمتوسط قدره (238.8، 74.8 جم/ م2) علي التوالي. أوضحت النتائج وجود علاقة ارتباط موجبة وذات دلالة معنوية بين إنتاجية الحبوب مع كل من طول ورقة العلم (r=0.76*)، عدد الحبوب بالسنبلة الرئيسة (r=0.698*)، وزن الحبوب بالسنبلة الرئيسة والنبات (r=0.66*, 0.85**) على التوالي، والإنتاج الحيوي (r=0.85**). كما تقترح هذه الدراسة إيلاء الاهتمام لهذه الصفات كمؤشر انتخاب لمحصول الحبوب في أي برامج لتربية القمح في المستقبل، بسبب ارتباطها الشديد بالعائد arabic 144 English 17
راضية عمر محمد سالم, حسين سعيد أحمد العجيلي(3-2019)
Publisher's website