كلية اللغات

المزيد ...

حول كلية اللغات

في العام الدراسي 1987/1986م تأسست كلية اللغات تحت اسم مركز اللغات، في سنة 1988م صدر قرار اللجنة الشعبية العامة (سابقا) رقم 245 لسنة 1988م بتسمية المركز بإسم كلية اللغات، في العام 2002م أدمجت كلية اللغات وكلية العلوم الاجتماعية والتطبيقية وكلية التربية تحت مسمى "كلية الآداب".

 

في بداية فصل الخريف من العام الجامعي 2009/2008م أعيد نشاط كلية اللغات الأكاديمي في جميع مراحله عملاً بقرار اللجنة الشعبية العامة (سابقاً) رقم 535 لعام 2007م بشأن إعادة تنظيم الجامعات والمعاهد العليا، ومن ثم تم فصل أقسام اللغات جميعها "طلاباً وأساتذة" والتي كانت مندمجة في كلية الآداب.

 

كلية اللغات في عصرها الثاني تضم ستة أقسام هي:

 

اللغة العربية.

اللغة الإنجليزية.

اللغة الفرنسية.

اللغات الأفريقية.

اللغة الإسبانية.

اللغة الايطالية.

قسم الترجمة

حقائق حول كلية اللغات

نفتخر بما نقدمه للمجتمع والعالم

95

المنشورات العلمية

163

هيئة التدريس

5048

الطلبة

48

الخريجون

المزيد من الأخبار

أحداث كلية اللغات

مؤتمر ليبيا الدولي لدراسات والترجمة

09:00:00 - 02:00:00 طرابلس - ليبيا / فندق المهاري (راديسون بلو)
عرض التفاصيل

المزيد من الاحداث

البرامج الدراسية

ماجستير لغة فرنسية
تخصص اللغة الفرنسية

...

التفاصيل
ماجستير لغويات
تخصص لغويات

...

التفاصيل
ليسانس لغة سواحيلية
تخصص اللغة السواحيلية

ليسانس لغة سواحيلية...

التفاصيل

من يعمل بـكلية اللغات

يوجد بـكلية اللغات أكثر من 163 عضو هيئة تدريس

staff photo

د. علي امحمد علي الأحول

منشورات مختارة

بعض المنشورات التي تم نشرها في كلية اللغات

The Translator as Journalist: Getting Across the Ideological Intricacies of Translating News

The role of translators in news reporting has recently been gaining increasing attention. The process of translating news seems to be influenced by the ideological and political preferences of the news networks. This paper aims to investigate the influence of news organisations on the practices of news translation; that is, the social practices within an institution promoting a particular discourse, ideology or belief. It underlines the role of news translators/journalists in media discourse. It also looks at whether news translators, or journalists, are influenced by the ideological tendencies or political leanings of news institutions. In addition, the paper situates the topic of news translation within the ideological turn of Translation Studies. For the purpose of this enquiry, news articles were collected from Aljazeera and Al-Arabiya to see how translation is being conducted in news agencies. This study shows that news items can be ideologically altered to conform with the news organisations values by using a number of translation strategies. These alterations occur on the textual and lexical levels of the news items, making them carry a different representation of the news story at hand.
Hamza Ethelb(1-2019)
Publisher's website

analyse des limites du traitement automatique de langue (correcteur automatique)

L’usage des correcteurs orthographiques s’est répandu dans le monde de l’édition. On ne trouve plus de PC dont les traitements de texte en soient dépourvus. La correction s’est imposée dans le milieu industriel, la composition des journaux, dans l’édition en général. On les trouve dans les langages contrôlés où ils aident à la rédaction non ambiguë de textes scientifiques et techniques. Ils soulignent les mots estimés défectueux, et aussitôt la bonne forme trouvée, le soulignement disparaît. Que c’est pratique! Mais le traitement se cantonne à l’orthographe du mot. Ils intègrent les mots de la langue standard, des langues de spécialité, les néologismes les plus récents, les expressions figées, les collocations, les proverbes, les noms propres de lieux, de pays, de personnes, de sociétés, d’évènements historiques, les sigles, les troncations etc. On souhaite aller au-delà, les correcteurs doivent prendre en compte les fautes de grammaire. Il est possible aujourd’hui de voir affichées les formes possibles, voire une règle de grammaire avec un exemple pour aider l’utilisateur. Mais ce qu’il faudrait, ce sont des correcteurs intelligents capables de rectifier à coup sûr le passage défectueux, de donner une explication et être aussi efficaces que le correcteur expert.
Ghada BENELIMAM(3-2019)
Publisher's website

تدريس اللغة الفرنسية للماطقين بالعربية : بعض الآراء حول ظاهرة التداخل اللغوي

تلعب طبيعة العلاقة بين اللغة الأم للمتعلم و اللغة الأجنبية المراد تعلمها دورا مهما في العملية التعليمية و ذلك من خلال عمليتي التداخل الإيجابي و التداخل السلبي. تحدث عملية التداخل الإيجابي عندما تكون اللغة الأجنبية و اللغة الأم للمتعلم من الأسرة اللغوية نفسها بينما يظهر التداخل السلبي عندما تكون هاتان اللغتان من أسرتين لغويتين مختلفتين. و يمكن للغة الأم أن تيسر عملية تعلم اللغة الأجنبية كما يمكن أن تشكل مصدر صعوبات لهذه العملية, اهتم الكاتب ، في هذا العمل ، بدراسة مجموعة من الجمل كتبها تلاميذ ناطقون باللغة العربية. إننا ، إذن ، أمام مثال للتداخل السلبي باعتبار أن العربية تنتمي إلى اللغات السامية بينما تنتمي الفرنسية إلى اللغات اللاتينية. arabic 142 English 0
الناصر عبد الحميد محمد يونس(1-2005)
Publisher's website

المجلات العلمية

بعض المجلات العلمية التي تصدر عن كلية اللغات

وثائق تهمك