أ. فرجصوان

قسم اللغة الانجليزية كلية الآداب - جامعة طرابلس

الاسم الكامل

أ. فرج محمد جمعة صوان

المؤهل العلمي

ماجستير

الدرجة العلمية

محاضر

ملخص

أستاذ علم اللغة التطبيقي و اللغة الإنجليزية في جامعة طرابلس وعدد من الجامعات الليبية. حصل على الشهادة الجامعية والماجستير من ليبيا، وشهادة في تعليم اللغة الإنجليزية من جامعة سري البريطانية (Surrey)، ودرس برنامج الدكتوراه في جامعة إيسيكس ببريطانيا (Essex). نشرت تسعة كتب والعديد من المقالات والبحوث. مهتم بالملف الليبي والعربي والاسلامي بجميع جوانبه السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية.

معلومات الاتصال

روابط التواصل

الاستشهادات

الكل منذ 2017
الإقتباسات
h-index
i10-index

المنشورات

البحث العلمي: المفاهيم، الأفكار، الطرائق والعمليات

يهدف هذا الكتاب إلى توفير نبذة مفصلة عن أنواع البحوث والأسس النظرية التي لابد أن يعرفها الباحث في مختلف مجالات البحث العلمي, ولذلك نجد أن الفلسفة التي تحكم هذا الكتاب مزدوجة, فهو يهدف أولا إلى التعريف بالكيفية التي يمكن للباحث من خلالها اختيار منهج البحث المناسب لموضوعه بعد تعريفه بمناهج البحث الثلاثة باعتبارها مجموعة من الأنشطة المتكاملة وليست مجرد تطبيق لمفاهيم وأفكار منعزلة وغير مترابطة.
فرج محمد جمعة صوان(1-2017)
موقع المنشور


البحث النوعي في علم اللغة التطبيقي

يؤمل ان يكون هذا الكتاب ذو فائدة ومساعد للقراء من الباحثين المبتدئين والمتمرسين على السواء بحيث يقدم لهم الخلفية النظرية والمعرفية للاحاطة باسس ممارسة البحث النوعي وطرقه في العلوم الاجتماعية مع التركيز على علم اللغة التطبيقي.
فرج محمد جمعة صوان(1-2018)
موقع المنشور


طرائق البحث: مقدمة لطرائق البحث وكيفية إعداد البحوث

يجمع هذا الكتاب بين ما يحتاجه الباحث والدارس من مهارات البحث العلمي، ويوضح ما لا غنى عنه لكل باحث من الجوانب الفنية الضرورية المتعلقة بخطوات إعداد البحوث القيمة التي تحقق أهدافها.
فرج محمد جمعة صوان(1-2018)


الترجمة: الأسس النظرية والممارسة

تم تقسيم هذا الكتاب إلى ثلاثة أجزاء حسب ما يتطلبه فعل الترجمة، حيث يحاول المؤلف أن ينقل من يريد الإسهام في الترجمة إلى الخطوات التي يجب أن يسلكها لكي يكون قادرا على فعل الترجمة.
فرج محمد جمعة صوان(12-2019)
موقع المنشور


الترجمة المتخصّصة

نظرا لما للترجمة المتخصّصة من دور في نشرشتّى العلوم والاسهام في الارتقاء بالأمّة و رفعها إلى أسمى مراتب الرّقيّ والتّطوّر و مواكبة الحضارة و التقنية، مما يجعل من لغتنا العربية لغة للعلم و التقنية، فقد قمت بتأليف هذا الكتاب الذي يتناول كيفية ترجمة النصوص المتخصصة ليكون كمقدمة يستفيد منها طلبة الجامعة عند دراستهم لعملية الترجمة المتخصصة. ولأنه ينبغي على مترجم النصوص المتخصّصة أن يكون ملما بالاختصاص الذي يعمل فيه حتّى يتمكن من اختيار المصطلح الصحيح بدقة، وهنا تأتي أهمية لغة الاختصاص في تدريس الترجمة، حيث يمكن ان يشكل هذا الكتاب ارضية خصبة تمدَنا بالمعطيات التي تمكننا من الاهتمام بتدريس الترجمة المتخصصة والوقوف على منهجية علميّة لتدريسها تساعد الدارسين في ممارستها عمليا. ولكي نقوم بهذه المهمة على أكمل وجه، قمنا بتقسيم الكتاب إلى جزأين. ينقسم الجزء الأول إلى خمسة فصول، حيث تناولنا في الأول منها موضوع العولمة وأثرها على صناعة الترجمة، وفي الفصل الثاني ألقينا نظرة على المترجمين والكتابة الأكاديمية. أما الفصل الثالث فيتناول موضوع الترجمة في البحث العلمي وجودتها والحاجة إلى جعل القرارات المتعلقة بها صريحة. وفي الفصل الرابع طرقنا باب الثقافة، وإجراءات وسبل ترجمتها واقعا، حيث لم نتجاهل حتى ترجمة التلميحات. وختمنا الجزء الأول بفصل يتناول موضوع الترجمة في سياق خاص، و نطاق الترجمة المتخصصة، والتعامل مع المصطلحات، و إيجاد نوع ومجموعة الكلمات الصحيحين، ومواكبة أعراف النوع والوظائف التواصلية، وبينا التحديات والمسؤوليات والمخاطر في هذا المجال. أما الجزء الثاني فقد قمنا بتقسيمه إلى ثمانية فصول تناقش بعض أنواع الترجمة المتخصصة، كالترجمة الاقتصادية، الترجمة السياسية، الترجمة الدبلوماسية، الترجمة القانونية، الترجمة الطبية، والترجمة التقنية، والترجمة الآلية، والترجمة السمعية البصرية.
فرج محمد جمعة صوان(12-2019)
موقع المنشور


Important Topics in Applied Linguistics: Seleced Essays

This book focuses on six issues related to the learning of language. First, It starts by discussing different views on language acquisition. Then, in the second chapter, it moves to explain motivation in some detail. It presents several definitions proposed by various scholars for the term. After that it discusses the distinction made between integrative and instrumental motivation. In chapter three, we introduce the term 'learner autonomy' and explain it in some detail. Then, the relationship between autonomy and the control over Learning management, content and cognitive processes. This chapter also looks at fostering learner autonomy and the reasons to promote learner autonomy in Libya. It concludes with some practices to foster autonomy in Libyan classrooms. The fourth chapter offers an overview of language learning strategies and traces the stages of research in this area. At the end, it reviews some of the factors affecting strategy use.The fifth chapter is a case study of a Libyan language learner. The study investigates the beliefs about language learning held by a male Libyan learner and his strategies use. The sixth chapter reviews the methods and criteria used to evaluate computer assisted language learning. Finally, the last chapter discusses the factors affecting English teaching and its materials Preparation in Libya.
Faraj Mohammed Jummah Suwan(12-2016)


Motivation, Language Learning Strategies, Autonomy and EFL Proficiency: A Study of Libyan University English Majors

This work was meant to be a PhD thesis to acquire the degree of Doctor of Philosophy in Applied Linguistics from the University of Essex in England.
Faraj Mohammed Jummah Suwan(12-2017)


The CHOMSKYAN THEORY AND ITS IMPLICATIONS FOR LANGUAGE TEACHING AND LEARNING

This book tries to relate the work done in Chomskyan Theory to the areas of language teaching and learning. The book is divided into two main parts. Using the historical approach, the first part traces back the stages, changes and developments that occurred during the development of the Chomskyan Theory. The second explains in some detail the possible implications for language teaching and learning. Although no direct connection can be made between the Chomskyan Theory and language teaching and learning, this humble work has shown that there are some important implications that can be used in these two areas.
Faraj Mohammed Jummah Suwan(4-2017)


‫التعلم الإلكتروني وشبكات التواصل الاجتماعي‬

أصبح جيل الشباب اليوم شبه مدمنًا على وسائل التواصل الاجتماعي وأصبحت أكثر انتشارًا. يرغب بعض المعلمين وأولياء الأمور في إبقائها خارج الفصل الدراسي خوفًا من أن تكون مشتتًة ويعتقدون أنه إذا سمحوا لطلابهم باستخدام وسائل التواصل الاجتماعي، فسيقوم الطلاب بنشر تحديثات كيفية سير يومهم، وهو ما سيؤدي إلى الانتقاص من الخبرات التعليمية. وقد أدى ذلك إلى قيام العديد من المدارس بحظر الوصول إلى الإنترنت لمواقع التواصل الاجتماعي. ومع ذلك، يمكن لوسائل التواصل الاجتماعي تحسين فرصة التعلم من خلال تمكين الارتباط والتواصل بطرق جديدة مثيرة للاهتمام. تتمتع وسائل التواصل الاجتماعي بميزات رائعة قد تكون مفيدة جدًا وخصوصًا لمعلمي ومتعلمي اللغة الإنجليزية. فإذا استخدموا وسائل التواصل الاجتماعي في عملية التعلم، سيكون ذلك أسهل، وأكثر تنوعًا وإثارة للاهتمام، بل وغير محدود. يمكن أن يساعدهم استخدام وسائل التواصل الاجتماعي في أن يكونوا عصريين ونشطاء مهنيًا ومنتِجين فعالين، وهو ما لن يجعل تدريس اللغة الإنجليزية مملاً أبدًا. نظرًا لأن استخدام وسائل التواصل الاجتماعي في عملية التدريس والتعلم لا يزال قيد المناقشة ولم يتم إجراء سوى القليل جدًا من الأبحاث، لذلك نقدم هذا الكتاب لكي يساهم في تحسين اهتمام الطلاب والمعلمين بالتعلم الإلكتروني الذي أصبح من سمات معلمي ومتعلمي هذا العصر لقد قمنا بتقسيم هذا العمل المتواضع إلى ثمانية فصول يتناول كل منها ناحية معينة في التعلم الإلكتروني.
فرج محمد جمعة صوان(3-2022)